أخبار أخرى

“جو بايدن”: كنت أود أن أصبح رئيساً لأقضي على السرطان

آدار برس

ذكر “جو بايدن” نائب الرئيس الأميركي السابق، الذي توفي ابنه بسبب سرطان المخ، أنّهُ كان يود أن يصبح الرئيس الأميركي الذي يقضي على مرض السرطان.

وتحدث “بايدن” في واحد من أول الخطابات الرئيسية له منذ ترك منصبه هذا العام، خلال قمة تكنولوجية أقيمت في “أوستن بتكساس”، يوم أمس الأحد، عن استمرار العمل الذي بدأه تحت قيادة الرئيس الديمقراطي السابق “باراك أوباما” فيما يسمى “كانسر مونشوت”، وهي مبادرة تهدف إلى زيادة البحث في علاجات جديدة للسرطان.

وأشار نائب الرئيس الأميركي السابق، إلى الحاجة للوقاية، والتعاون البحثي، والبيانات، لمكافحة السرطان، وفق ما نقلته صحيفة “القدس العربي”.

كما أعرب في خطابه أمام الآلاف، عن استعداده للعمل مع الإدارة الحالية في مكافحة السرطان، الذي يقتل قرابة /600/ ألف أمريكي سنوياً، مُشيراً إلى أنّ: “الشيء الأوحد الذي يؤيده الحزبان في أميركا، هو مكافحة السرطان.. قلت لأوباما كنت أحب أن أكون الرئيس الذي يقضي على السرطان”.

وكان “يابدن” قد ذكر في الأشهر التي تلت وفاة ابنه “بو” في تموز/يوليو 2015، إنه ليست لديه رغبة في الترشح للرئاسة.

يُذكر أنّ مرض السرطان، هو مجموعة من الأمراض التي تتميز خلاياها بالعدائية، (وهو النمو والانقسام الخلوي غير المحدود)، وقدرة هذه الخلايا المنقسمة، على غزو الأنسجة المجاورة وتدميرها، أو الانتقال إلى أنسجة بعيدة في عملية نطلق عليها اسم النقلية.

 

المصدر: NRT

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى