أخبار

“البارزاني” بمناسبة “نوروز”: لا تراجع عن تقرير المصير وعلى الكُرد الصمود

آدار برس

قال “مسعود البارزاني”رئيس إقليم كُردستان، اليوم الاثنين، إنّ الكُرد لن يتراجعوا عن تقرير مصيرهم، ونيل السيادة الكاملة، في إقامة دولة مستقلة خاصة بالكُرد في شمال العراق.

جاء ذلك في رسالة وجهها “البارزاني” إلى الكُرد بمناسبة حلول عيد “النوروز”، الذي يعد واحداً من أهم الأعياد القومية والتاريخية لدى الكُرد في جميع بقاع العالم.

وقال “البارزاني” في رسالته، بإنّ التضحيات التي قدمها الكُرد في الدفاع عن هويتهم ووجودهم، في مختلف المراحل، لا بد أن يكون لها نتائج، تعزز هذا النضال والمكتسبات، مُشيراً إلى إنّه لا تراجع عن طموح الكُرد في تقرير مصيرهم.

وتابع رئيس إقليم كُردستان: “وينبغي أن يحقق شعب كُردستان سيادته، وأن يكون صاحب قراره ومصيره”، بحسب مانقلتهُ K24.

وأضاف “البارزاني”، بأنّ تقرير المصير من أجل الاستقلال هو: “أفضل رد ووفاء لدماء الشهداء”، وإنّ تضحيات الكُرد، وقوات البيشمركة، باتت مفخرة للعالم، على حد قوله.

كما ولفت رئيس إقليم كُردستان، إلى إنّه على الرغم من أن آذار/مارس هو شهر السعادة والآلام بالنسبة للكُرد، غير أن “نوروز” إشارةً إلى دحر الظلم، وعودة الحياة، من خلال التضحية والنضال، وهنأ جميع الكُرد في داخل كُردستان وخارجها بأعياد “نوروز”.

وقال “البارزاني” في رسالته أيضاً: “في هذه المناسبة أدعو أهالي كُردستان الكرام، الصمود بوجه أي مسعى يهدف لسلب ثقتكم بأنفسكم، وإن للصمود نتائجه المستقبلية”.

يُذكر بأنّ الشعب الكُردي، يحتفل في /21/ من آذار/مارس في كل عام، بعيد “نوروز” القومي، والذي يعتبر رأس السنة الكُردية.
تحرير: ج.عبدالقادر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى