أخبار أخرى

خبراء دوليون يعلنون أولى نتائج حادثة “خان شيخون”

آدار برس

قال خبراء دوليون، اليوم الخميس، إنّ عينات أخذت من مسرح الهجوم الكيماوي الأخير في سوريا أثبتت وجود غاز “السارين”.

وقتل عشرات المدنيين بينهم عدد كبير من الأطفال في الهجوم الذي وقع الأسبوع الماضي، واتهمت الأسرة الدولية الحكومة السورية بتنفيذ الهجوم.

وتقول “دمشق، وموسكو” إنّ القصف السوري استهدف مستودع تخزين للأسلحة الكيماوية كان بحوزة قوات المعارضة، غير أن تركيا أكدت العكس في اختبار أولي للمصابين.

وقال الوفد خلال جلسة خاصة للمنظمة في “لاهاي”، إنّ العينات التي أخذت من “خان شيخون”: “ثبت وجود غاز السارين للأعصاب، أو مادة تشبه السارين”.

وأجرت السلطات التركية قبل أيام قليلة اختبارات أظهرت أيضاً أنّ المادة الكيماوية المستخدمة في الهجوم الذي استهدف البلدة الخاضعة لسيطرة المعارضة هي “السارين”.

وأرسلت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، فريقاً من خبرائها إلى تركيا لجمع عينات، في إطار التحقيق في الهجوم الذي أسفر عن مقتل /87/ شخصاً.

وسبق أن أكد محققون استخدام غازات “السارين، والكلور، وخردل الكبريت” خلال الحرب الأهلية المحتدمة منذ نحو ست سنوات في سوريا.

 

 

 

المصدر: K24

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى