أخبار

النتائج الأولية تظهر تقدم مؤيدي التعديلات الدستورية في تركيا

آدار برس- وكالات

أظهرت النتائج الأولية في تُركيا، تقدم الفريق المؤيد لتعديلات دستورية تعزز من صلاحيات الرئيس “رجب طيب أردوغان”.

وبعد فرز نحو /89/ في المئة من الأصوات، تظهر نتائج أولية رسمية أنّ /52.58/ في المئة، صوتوا بـ”نعم” لصالح التعديلات، في مقابل /47.42/ في المئة رفضوها، لكن هذه النتائج قد لا تعكس أصوات إجمالي الأصوات في عموم تركيا.

ويريد “أردوغان” تحويل النظام الحكومي من برلماني، كما هو الشأن حالياً، إلى نظام رئاسي تنفيذي.

وذكرت التقارير أنّ المشاركة في الاستفتاء كانت مرتفعة، وتشير تقديرات مراكز الإحصاء، إلى أنّ نسبة المشاركين في عملية التصويت في الاستفتاء تجاوزت /80/ في المائة، وعشية التصويت قال “أردوغان” أمام حشد من أنصاره، إنّ التصويت لصالح التعديلات “يجعل تُركيا أقوى”، لكنّ مُعارضي الحكومة، يقولون أنّ التعديلات المقترحة من شأنها أن تقود إلى استبداد الرئاسة بشكل متزايد.

وقد يمهد هذا الاستفتاء لأكبر تغيير في نظام الحكم منذ تأسيس الجمهورية التركية، ويأتي الاستفتاء في ظل حالة الطوارئ التي فرضتها الحكومة، في أعقاب محاولة الانقلاب الفاشلة، في منتصف شهر يوليو/ تموز الماضي، والتي توجه فيها “أنقرة” أصابع الاتهام للداعية الإسلامي “فتح الله غولن” زعيم حركة “خدمة”، المقيم في الولايات المُتحدة الأمريكية.

 

 

تحرير: ج. عبدالقادر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى