أخبار

تحت شعار «من الأربعاء الأحمر إلى الفيدرالية الديمقراطية».. الإيزيديون يحتفلون بعيدهم في عفرين

آدار برس- عفرين

احتفل المئات من الإيزيديين، اليوم الأربعاء، بأحد أهم أعيادهم والذي يسمّى “الأربعاء الأحمر” أو “رأس السنة الإيزيدية”، في قرية “فقيرا” التابعة لناحية “جنديرس” بريف مقاطعة “عفرين” شمال سوريا.

وأُقيم الحفل الذي حمل شعار «من الأربعاء الأحمر نواة خلق الكون إلى الفيدرالية الديمقراطية» برعاية اتحاد الإيزيديين في المقاطعة، وسط حضور رئاسة المجلس التنفيذي، وعدد من رؤساء الهيئات، وممثلين عن مجلس سوريا الديمقراطية، وأحزابٍ كُردية.

وتضمّن الحفل مجموعةً من الكلمات التي هنأت الإيزيديين بمناسبة عيدهم، إضافةً إلى فقرات فنية متنوعة،  وتراتيل دينية قدمتها فرقة الشيوخ التابعة لاتحاد الإيزيديين.

وحول معاني “الأربعاء الأحمر” قالت السيدة “روخاش” عضو اتحاد الإيزديين في المقاطعة لـ آدار برس: «كلنا نعلم أن الله خلق الأرض في سبعة أيام، ووفقاً لمعتقداتنا فإن تكوين الأرض قد تم في يوم الأربعاء».

وأضافت أن: «رمزية البيض في هذا العيد تشير إلى بيضوية الأرض، كما نعتقد بأن الملائكة قد نزلت في مثل هذا اليوم ونثرت البذور على الأرض والتي أنبتت لنا الطبيعة».

وأشارت “روخاش” إلى أن السلطات السورية كانت تمنعهم من الاحتفال بعيدهم، إلا أن الوضع تغيّر حالياً، وباتوا يقيمون احتفالاتهم بأريحية في ظل الإدارة الذاتية.

 

عفرين- مراسل المحليات

تحرير: ع. أحمد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى