أخبار

كوريا الشمالية “مستعدة” لضرب الأسطول الأمريكي

آدار برس- وكالات

قالت كوريا الشمالية، يوم أمس الأحد، إنّها مُستعدة لإغراق حاملة طائرات أمريكية لإظهار قوتها العسكرية، وذلك عقب انضمام سفينتان تابعتان للبحرية اليابانية، إلى حاملة الطائرات الأمريكية “كارلفينسون” في غرب المحيط الهادي.

وأمر الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” المجموعة القتالية بالإبحار إلى المياه الواقعة قبالة شبه الجزيرة الكورية، ردّاً على التوتر المتصاعد بسبب الاختبارات النووية والصاروخية الكورية الشمالية، وتهديداتها بمهاجمة الولايات المتحدة وحلفائها الآسيويين.

وقال “مايك بنس” نائب “ترامب”، يوم أول السبت، إنّ المجموعة ستصل “في غضون أيام”، لكنه لم يكشف أي تفاصيل.

من جانبها، قالت “رودونغ سينمون” صحيفة حزب العمال الحاكم في كوريا الشمالية في تعليق: “قواتنا الثورية مستعدة للقتال وإغراق حاملة الطائرات الأمريكية التي تعمل بالطاقة النووية بضربة واحدة”.

وشبهت الصحيفة حاملة الطائرات بأنها “حيوان ضخم”، وقالت إنّ توجيه ضربة لها سيعطي “مثالاً عملياً لإظهار قوة جيشنا”.

ونقلت رويترز عن وزير الخارجية الصيني “وانغ يي” خلال زيارة لليابان، إنه يوجد حالياً ما يكفي من استعراض للقوة ومواجهات، ودعا إلى الهدوء، ونقل بيان للخارجية الصينية عن “وانغ” قوله: “إننا بحاجة لإصدار أصوات هادئة وعقلانية”.

وتحيي كوريا الشمالية، الثلاثاء المقبل، ذكرى مرور /85/ عاماً على إنشاء الجيش الشعبي الكوري، وتسعى “بيونغ يانغ” إلى صناعة صاروخ بالستي عابر للقارات، قادر على نقل رأس نووي يصل إلى القارة الأمريكية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى