آدار برس

قال “رياض درار” الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية (مسد)، أنه من حق الشعب الكُردي في إقليم كُردستان العراق تقريره مصيره، سواءاً البقاء مع العراق أو الاستقلال عنه.

جاء ذلك من خلال تصريحٍ لــ “درار” مع شبكة رووداو، أضاف فيه بإنّ: “الموقف من الاستفتاء لم يصدر عن مجلس سوريا الديمقراطية بشكل رسمي، وقد يصدر بعد اجتماع المجلس السياسي، الذي سيعقد اليوم الأحد، 18 حزيران، 2017”.

وتابع “درار” بأنّ موقفي الشخصي مع عملية الاستفتاء في الإقليم، هو أنّهُ من حق سكان الإقليم وقيادته تقرير مصيرهم.

كما أكد الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية (مسد)، على أنّ أيّ نتيجة تصدر نؤيدها، مع أنّ الموقف الذي أتبناه يقوم على المزيد من التفاهم بين شعوب المنطقة على قاعدة الانفتاح الديمُقراطي، وقائم على أساس التحاور.

يُذكر أنّ الأحزاب السياسية في إقليم كُردستان العراق، حدّدت /25/ أيلول/ سبتمبر القادم موعداً لإجراء علمية الاستفتاء في إقليم كُردستان، رغم جميع المواقف الدولية المتباينة من هذه العملية في ظل الوضع الراهن التي تعيشه المنطقة.

 

 

تحرير: ش. ع

ترك الرد