أخبار

قوات سوريا الديمقراطيّة تتقدّم في الرقة.. وفضيحة جديدة من فضائح داعش: جوازات السفر إلى الجنة!

آدار برس

تتواصل الاشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطيّة وتنظيم “داعش” الإرهابي في عدّة نقاطٍ وأحياء في مدينة “الرقة” المعقل الرئيسي للتنظيم في سوريا.

وذكرت وكالة “ANHA” الكُردية، أن مقاتلي “سوريا الديمقراطيّة” حققوا تقدّما في الأحياء الشرقية والغربية من المدينة، مؤكدةً سيّطرة هذه القوات على 50 % من حي “حطين”.

وقالت إن عدداً كبيراً من مسلّحي التنظيم قُتلوا في المواجهات، فيما لم ترد أنباء عن خسائر في صفوف “سوريا الديمقراطيّة”.

كما ذكرت الوكالة أن قوات سوريا الديمقراطيّة عثرت داخل الأحياء المحرّرة على نسخٍ من “جوازات السفر إلى الجنة” التي يصدرها التنظيم الإرهابي ويمنحها لمسلّحيه المكلّفين بتنفيذ عملياتٍ انتحارية.

ونقلت الوكالة عن مدنيين في الرقة قولهم إن «هذه الجوازات تمنح للمرتزقة الذين يقومون بعمليات انتحارية، ويقودون السيارات المفخخة، وإنها صكوك دخولهم إلى الجنة»، مؤكدين أنها «إحدى الوسائل التي يتبعها المرتزقة لغسل الأدمغة والحث على شن هجمات انتحارية».

ولا يحمل هذا الجواز «اسم صاحبه ولا نسبته ولا اسم والده ووالدته، ولا حتى تاريخ ميلاده، ولا مسكنه ولا  مهنته»، لكنها على الشكل التالي:

“جواز سفر الجنة”

الاسم والشهرة: مسلم

اسم الأب: الإسلام

اسم الأم: التقوى

محل ورقم القيد: إن كتاب الأبرار لفي عليين

المهنة: عمارة الأرض ونشر السلام

رقم الجواز: حنيفاً مسلماً وأنا من المسلمين

أما الأماكن التي يمكن لحامل هذا الجواز السفر إليها، فهي (الجنة- الفردوس- النعيم- دار السلام- عدن- دار الخلد- عليون- الحسنى- الغرفة- دار الآخرة- دار القرار- دار المتقين- دار المقامة- المأوى- جنة عالية).

ويتضمّن الجواز أيضاً بعضاً من الآيات القرآنية، وعدداً من الأبواب التي تحفز على الانتحار والقيام بعمليات انتحارية.

 

تحرير: ع. أحمد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى