أخبار منوعة

دراسة: مواقع التواصل الاجتماعي تزيد من شعور مستخدميها بالوحدة

آدار برس

التواصل الاجتماعي، وعلى رأسها “فيس بوك، وتويتر، وجوجل بلس”، يمكن أن تزيد من شعور الأشخاص بالوحدة والعزلة الاجتماعية.

وراقب فريق البحث حالة /1787/ شخصاً، تتراوح أعمارهم بين /19/ و/32/ عاماً، وذلك عبر استبيان يحدد الوقت وعدد المرات التي يتردد فيها الأشخاص على استخدام منصات وسائل التواصل الاجتماعي.

ورصدت الدراسة، وسائل التواصل الأكثر شعبية بين الشباب، وهي “فيس بوك، يوتيوب، تويتر، جوجل بلس، إينستاجرام، سناب شات، بنتريست، تمبلر، ولينكدين”.

ووجد فريق البحث، أن استخدام مواقع التواصل الإجتماعي لأكثر من ساعتين خلال اليوم، يضاعف فرص شعور المستخدمين بالوحدة والعزلة الاجتماعية، وعن السبب في ذلك، علل الباحثون بأن استعراض المستخدمين لصور مثالية لحياة الآخرين، يزيد من مشاعر الحقد والغيرة لديهم.

وأضافوا أن زيادة الوقت الذي يقضيه الأشخاص في استخدام هذه المواقع على الإنترنت، يقلل من فرص التواصل الاجتماعي الفعلي، كما يزيد من الشعور بالإقصاء، مثلما يحدث في حالة مشاهدة صور لأشخاص في احتفال، لم يدع إليه المستخدم.

 

المصدر: قاسيون

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى