أخبار منوعة

55% من الأمهات يتوقفن عن الرضاعة بعد شهرين فقط خوفًا من الإحراج

آدار برس

كشفت دراسة علمية حديثة، أشرف عليها باحثون بريطانيون، أن الأمهات تتوقفن عن الرضاعة الطبيعية لأنها محرجة، ولا تريد أن تكون مقيدة .

ووفقاً لموقع صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، حلل الباحثون بيانات أكثر من /152/ ألف أم بريطانية، ووجدوا أن أقل من نصفهن، أي بنسبة 45% ما زلن يعطين لابنهن رضاعة طبيعية، بعد مرور شهرين من عمره.

وتوصي وزارة الصحة الوطنية بالرضاعة الطبيعية للرضع خلال الأشهر الستة الأولى، وبعد ذلك يتم إعطاء مزيج من حليب الثدى والغذاء لمدة عام تقريبًا، غير أن آخر الإحصاءات المستمدة من الدراسة الاستقصائية الفصلية، التي أجرتها الحكومة، تبين أن /300/ فى المائة فقط من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين ستة وثمانية أسابيع، يتناولون حليب الأم فقط.

وأكدت الدراسة، أن بريطانيا لديها أدنى معدلات الرضاعة الطبيعية في العالم، و0.5% فقط من الرضع فى المملكة المتحدة، لا يزالون يتناولون حليب الأم بعد عام، مقابل 23% في ألمانيا، و 56% في البرازيل، و 99% في السنغال وغرب أفريقيا.

وفي محاولة لتحديد أسباب ذلك، أجرت الصحة العامة الإنجليزية دراسة استقصائية منفصلة على /500/ أم جديدة، ووجدوا أنّ حوالى 63% قلن إنهن سيشعرن بالقلق إزاء الرضاعة الطبيعية أمام الغرباء، بينما 44% منهن كن حذرين من القيام بذلك مع الأصدقاء.

ووجدوا أيضاً أن 54% منهن يشعرن بالقلق، لأن أطفالهن يحصلون على القليل جداً من الحليب أو أكثر من اللازم، في حين أن 51% منهن يعلن أن الرضاعة الطبيعية ستربطهن “وتمنعهن من فعل ما يريدون”، عندما يتعلق الأمر بالعمل، أو الأسرة، أو الأصدقاء.
المصدر: اليوم السابع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى