أخبار

آسيا عبد الله: لا بديل عن الحل السياسي للأزمة السورية

آدار برس- عفرين

قالت الرئيسةُ المشتركة لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي “آسيا عبد الله”، إنه «لا بديل عن الحل السياسي للأزمة السورية»، مؤكدةً أنه «بدون هذا الحل، سيستمر الصراع والاقتتال والتشريد داخل البلاد».

جاءَ ذلك في كلمةٍ ألقتها “آسيا عبد الله” في المؤتمر الثالث لحزب الاتحاد الديمقراطي في مقاطعة “عفرين”، والذي انعقد، اليوم الخميس، تحت شعار (من روج آفا حرة نحو سوريا ديمقراطية).

وأشارت الرئيسةُ المشتركة للحزب في كلمتها إلى أن الحكومة التركية لعبت دوراً سلبياً في سوريا، وساهمت في تفاقم الأزمة، وقالت إن حزب العدالة والتنمية الحاكم  في تركيا كان له الثقل الأكبر فيما آلت إليه الأحداث في سوريا.

كما ذكرت “آسيا عبد الله” أن عقلية النظام السوري «الشوفينية» لا تزال كما هي في إطار سعيها للحكم المركزي ومحاولة مواجهة المشروع الفدرالي لشمال سوريا.

وشدّدت الرئيسةُ المشتركة للحزب على أهمية الحل السياسي للأزمة المتفاقمة في سوريا، مؤكدةً أنه بدون الحل السياسي، سيكون مصير البلاد المزيد من الاقتتال والتشرّد، مشيرةً في الوقت نفسه إلى أن المعارضة السورية عاجزة عن «تقديم بديل سياسي أو إستراتيجية للحل».

 

عفرين- مراسل المحليات

تحرير: ع. أحمد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى