أخبار

لماذا انتشرت القوات الأميركية على الحدود بين روج آفا وتركيا؟.. التحالف الدولي يجيب

آدار برس

قالَ المتحدّث باسم التحالف الدولي، الكولونيل “جون دوريان”، إن انتشار القوات الأميركية على الحدود بين روج آفا- شمال سوريا وتركيا، يأتي «في إطار مهام التحالف الدولي».

وذكرَ الكولونيل في تصريحٍ لموقع “خندان” أن هدف تواجد هذه القوات هو «طمأنة الحلفاء على جانبي الحدود، ومنع وقوع أية حوادث قد تشغلهم عن محاربة داعش»، وهو يقصد بالحلفاء (وحدات حماية الشعب وتركيا).

وأوضحَ “دوريان” أنهم يسعون من وراء هذا الإجراء إلى «خلق وضع، من خلاله، يوجه جميع المشاركين في الحرب ضد الإرهاب في المنطقة أسلحتهم ضدّ داعش»، مؤكداً أن “داعش” يمثّل أكبر تهديدٍ للمنطقة والعالم بأسره.

وفيما إذا كان تواجد القوات الأميركية على الحدود بين الطرفين مؤقتّاً، قالَ الكولونيل، إن: «التحالف يرى ضرورة بقاء تلك القوات لفترة، بغية تركيز جهود جميع الأطراف على محاربة داعش»، مشيراً إلى أن هذه القوات «ستفعل ما بوسعها لمنع وقود أي حادث أمني بين الطرفين».

 

تحرير: ع. أحمد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى