أخبار

عمليات عسكرية وحظرٌ للتجوال في “آمد وجولِك” شمال كُردستان

آدار برس- وكالات

أعلنت مُحافظة آمد “ديار بكر” بشمال كُردستان، فرض حظر التجوال في /16/ قرية وموقعاً تابعاً لمنطقتي “ليجه، وهينه” التابعتين للمحافظة، كما تم فرض حظر التجوال في /16/ قرية في منطقة “داراهين” بمحافظة “جولِك”.

ونشرت محافظة “آمد” بياناً مكتوباً، جاء فيه: “يتم فرض حظر التجوال في /16/ قرية وموقعاً في منطقتي ليجه وهينه التابعتين للمحافظة، بسبب انطلاق عمليات عسكرية”.

وأضاف بيان المحافظة أنّ: “عملية عسكرية انطلقت ضد حزب العمال الكُردستاني، وقد فُرض حظر التجوال اعتباراً من يوم 8/5/2017 في تمام الساعة 5:00 صباحاً، بهدف عدم إلحاق الأذى بالمواطنين، وسيستمر حتى إشعار آخر”.

والقرى والمواقع التي أعلن فيها حظر التجوال في منطقتي “ليجه، وهينه”، هي: “أبالي، برلك، شنلك، أرغنكوي، توزلاكوي، جبر، أجميش، دارالان، ودوروكوي، سرنكوي، أوزونلار، كالابا، توبجولار، أكجايورت، وكالاديبي”.

أمّا في منطقة “داراهين” التابعة لمحافظة “جولِك”، وبحجة انطلاق العمليات العسكرية، فقد فُرض حظر التجوال في قرى “كارجي، يلكايا، أوجكول، دوشككايا، دركلي، أريجك، سرفي، هارمانجك، جوبان، ساريبوداك، يايدره، بويوكاغاج، جفرمه، يايالا، شهيتكوي، ينيازي، دوغانجا، بولغورلك، ويولاجتي”.

يُذكر أنّ المعارك تستمر بين حزب العمال الكُردستاني والدولة التُركية منذ عقود، واشتدت بعد إنهيار اتفاق السلام بين الحزب وأنقرة العام الماضي، إثر مهاجمة الجيش التُركي لعدد من المُدن في جنوب شرق البلاد ذات الغالبية الكُردية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى