أخبار

اتفاق على تفعيل البرلمان.. والديمُقراطي الكُردستاني يُحدّد شرطاً لتترأسه حركة “التغيير”

آدار برس- كوردستان 24

أفاد الاتحاد الوطني الكُردستاني، بتوصله مع الحزب الديمقراطي الكُردستاني إلى صيغة لتفعيل برلمان إقليم كُردستان، فيما أشار القيادي الكُردي “هيمن هورامي” إلى عدم وجود خطوط حمراء بشأن حركة التغيير “كوران”، لكنه حدّد شرطاً لترأسه البرلمان.

وجاء في بيان للاتحاد الوطني الكُردستاني، يوم أمس الثلاثاء، عقب اجتماعه مع الديمقراطي الكُردستاني، أنه تم التوصل إلى جملة تفاهمات، أهمها إعادة تفعيل برلمان كُردستان، وافتتاحه بهيئته الرئاسية الرسمية.

وقال القيادي في الحزب الديمقراطي الكُردستاني “هيمن هورامي” أنّ: “في حال مدت حركة التغيير يدها، وكانت طرفاً داعماً ومساعداً في إنجاح مشروع الاستفتاء على استقلال كُردستان فليس هناك أي خطوط حمراء من قبلنا في التعامل معه”.

وكان وفد الحزب الديمقراطي الكُردستاني أبلغ الاتحاد الوطني، بعدم وجود مشكلة بشأن تفعيل برلمان كُردستان، وأن يترأس رئيس البرلمان الحالي “يوسف محمد” الجلسة الأولى، وأن يقوم بتعيين شخص لرئاسة الجلسة الثانية للبرلمان.

وقال مكتب الأمين العام لحزب الاتحاد الإسلامي” صلاح الدين بهاء الدين”، للصحفيين يوم أمس الثلاثاء، أنّ: “الأطراف السياسية اتفقت على تفعيل برلمان كُردستان”.

ويشهد إقليم كوردستان جملة أزمات سياسية واقتصادية، خلال العامين المنصرمين، فيما تم تعطيل برلمان كُردستان بشكل شبه كامل، لكن مباحثات مكثفة تجري بين كافة الأطراف السياسية، بهدف الوصول لتوافقات، خصوصاً مع تعيين /25/ أيلول/ سبتمبر المقبل موعداً للاستفتاء على استقلال كُردستان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى