أخبار

الأحزاب الكُردية تدرس أهمية انعقاد مؤتمر قومي كُردستاني

(آدار برس_ خاص)

اجتمع أكثر من /350/ شخصية كُردية في مدينة “السليمانية” في إقليم كُردستان العراق، اليوم السبت، لمناقشة آلية عقد مؤتمر قومي كُردستاني في الفترة المقبلة.

ويشارك في الاجتماع الكُردي الموسع الذي يطلق عليه اسم “اللقاء التشاوري للوحدة الوطنية الكُردية” ممثلي الأحزاب السياسية الكُردية من أجزاء كُردستان الأربعة، وممثلي التنظيمات والجمعيات والاتحادات الثقافية والنسائية الكُردية.

في حين غاب عن الاجتماع ممثلي الحزب الديمقراطي الكُردستاني في أجزاء كُردستان الأربعة (العراق، إيران، سوريا وتركيا)، بالإضافة إلى ممثلي المجلس الوطني الكُردي في روج آفا، والذي يضم عدد من الأحزاب الكُردية.

وفي الاجتماع الذي بدأ اليوم في تمام الساعة 09:30 صباحاً، ناقش المجتمعون الظروف التي تمر بها الأجزاء الأربعة من كُردستان “باكور، باشور، روجهلات وروج آفا”.

وخلال النقاشات برز أهمية عقد مؤتمر قومي كُردستاني جامع يضم جميع الأحزاب الكُردية في الأجزاء الأربعة، ليقرر المؤتمر العام رسم سياسة كُردية موحدة وتشكيل قوى عسكرية مشتركة.

مصدر مقرب من ديوان الاجتماع قال لــ”آدار برس”: “نحن نسعى لعقد مؤتمر قومي كُردستاني لمناقشة الظروف التي تمر بها كُردستان، والخروج بآلية لتشكيل قوة عسكرية مشتركة لحماية المكتسبات الكُردية، وخاصةً في إقليم جنوب كُردستان، وروج آفا والشمال السوري”.

 

 
تحرير: ش. ع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى