أخبار أخرى

الشبكة السورية لحقوق الإنسان: مقتل نحو /1400/ مدني بــ”الرقة” خلال /8/ أشهر من المعارك

آدار برس- وكالات

وثقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” مقتل نحو /1400/ مدني، بينهم /308/ طفل و/203/ سيدة، على يد قوات التحالف الدولي، وقوات سوريا الديمقراطية وتنظيم “داعش”، في محافظة “الرقة” السورية، خلال الأشهر الثمانية الماضية.

وأصدرت الشبكة، اليوم السبت، تقريراً بعنوان “الاعتداء الأصفر”، استعرضت فيه أبرز الانتهاكات التي شهدتها “الرقة”، بين نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، ويوليو/حزيران الجاري.

وقال التقرير إنّ: “731 مدنياً قتلوا في عمليات قوات التحالف الدولي، بينهم 210 أطفال، و139 سيدة.. 164 مدنياً قتلوا على يد قوات سوريا الديمقراطية بينهم 31 طفلاً، و31 سيدة”.

كما قُتل /505/ مدني، بينهم /67/ طفلاً و/33/ سيدة، على يد تنظيم “داعش” الإرهابي، في الفترة المذكورة، حسب التقرير ذاته.

وأوضح التقرير أنّ: “قوات التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية لم تميِّز في كثير من الهجمات بين المدنيين والمقاتلين، ولم تراعِ مبدأ التَّناسب في استخدام القوة، وشكَّلت بالتالي كثير من الهجمات جرائم حرب”، بحسب الشبكة.

ودعت الشبكة الدول الداعمة لقوات سوريا الديمقراطية إلى ضرورة الضغط عليها لوقف كافة تجاوزاتها بجميع المناطق والبلدات التي تسيطر عليها، على حد وصف تقرير الشبكة التي تدعي انّها جهة مستقلة.

وأوردَ التقرير إحصائية للمراكز الحيوية المدنية التي تعرضت للاستهداف، موثقاً اعتداء التحالف الدولي على /73/ منها، وقوات سوريا الديمقراطية على /6/، وعناصر داعش على /11/ مركزاً.

كما سجل التقرير ارتكاب قوات التحالف الدولي /53/ مجزرة، وقوات سوريا الديمقراطية /4/ مجازر، أما تنظيم “داعش” المتطرف فقد ارتكب ما لا يقل عن /6/ مجازر.

يُذكر أنّ قوة المهام المشتركة، التي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية أعلنت في /6/ يونيو/حزيران الماضي عن انطلاق عملية لاستعادة مدينة “الرقة” من تنظيم “داعش” المتشدّد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى