أخبار أخرى

الحرب على القمصان!.. لماذا تعتقل تركيا كل من يرتدي قميصاً يحمل كلمة “بطل”؟

آدار برس- وكالات

أوقف الأمن التركي نحو خمسة عشر شخصاً هذا الأسبوع لارتدائهم قمصاناً تحمل كلمة “بطل” بالإنجليزية (هيرو)، بعدما اعتبرت السلطات ذلك دعماً مبطناً لمنفذي محاولة الانقلاب العام الفائت.

ورأت السلطات في ذلك رسالة دعم مبطنة للداعية فتح الله غولن المقيم في المنفى في الولايات المتحدة وتتهمه أنقرة بالمسؤولية عن محاولة الانقلاب، الأمر الذي ينفيه بشكل قاطع.

وبرزت هذه المسألة للمرة الأولى في 13 تموز/يوليو أثناء محاكمة المتهمين بمحاولة قتل الرئيس رجب طيب أردوغان أثناء انقلاب 15 تموز/يوليو 2016 الفاشل، عندما مثل أحدهم أمام المحكمة مرتدياً هذا القميص.

وأشارت وكالة دوغان للأنباء إلى توقيف شخصين السبت في أنطاليا (جنوب) وفتى في جناكالي (جنوب غرب) بسبب ارتداء قميص قصير أبيض يحمل كلمة “بطل”.

وأوقف اثنان من هؤلاء على الأقل على ذمة التحقيق في انتظار محاكمتهما بتهمة “الدعاية الإرهابية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى