أخبار أخرى

البنتاغون: روسيا تشكل خطراً وجودياً على الولايات المتحدة

آدار برس- وكالات

اعتبر رئيس القيادة الاستراتيجية للقوات المسلحة الأمريكية (STRATCOM) الجنرال “جون هايتن”، أن روسيا تمثل الخطر الأكبر على أمن بلاده، فيما تشكل كوريا الشمالية الخطر الأصعب تنبؤا.

وقال هايتن في كلمة له خلال مؤتمر حول جاهزية الجيش الأمريكي، اليوم الأربعاء: “أعتقد أن روسيا الخطر الأكبر لأنها تشكل الخطر الوجودي الوحيد على الولايات المتحدة في الوقت الحالي”.

وأشار “هايتن” إلى أن كوريا الشمالية تشكل: “الخطر الأكبر والأصعب تنبؤا على المدى القصير”، مضيفاً أن الصين الخطر الأسرع نموا، إذ أنها: “تستثمر بنشاط في تطوير منظومات الأسلحة الفضائية وفرط الصوتية”.

وأكد رئيس (STRATCOM) أن الصواريخ الاعتراضية الأمريكية من شأنها حماية الولايات المتحدة من مخاطر مصدرها كوريا الشمالية ولا تستهدف روسيا أو الصين، وهو ما يتبين، بحسب زعمه، من “هيكلية تموضع الصواريخ وعددها”.

وأضاف: “من الملفت أن خصومنا يبدون قلقا إزاء التهديد النابع عن منظومات الدفاع الجوي الصاروخي (THAAD وAegis Ashore)، إنها ليست مصممة ضدهم، ولردع روسيا والصين نستخدم عناصر أخرى تحت سلطتي، لكن لا يوجد رد واحد.. علينا أن ننظر إلى كل واحد على حدة”.

وأوضح هاتن أن البنتاغون تتبع الانتقائية أو مناهج مختلفة في التعامل مع تلك المخاطر، حيث تستخدم ضد كوريا الشمالية “وسائل الدفاع”، وضد روسيا والصين “عناصر الدفاع الصاروخي والإلكتروني وغيرها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى