أخبار أخرى

يان إنغلاند: الوقت لم يفُت لتجنب إراقة الدماء في إدلب ودرعا وعفرين

آدار برس- وكالات

أبدى مستشار الأمم المتحدة حول سوريا يان إنغلاند توقعاته بأن الأزمة السورية قد تشهد معارك طاحنة في عامها الثامن، إلا أنه اعتبر أن الوقت لم يفُت لتجنب إراقة الدماء في إدلب ودرعا وعفرين عبر المفاوضات.

إلى ذلك أعرب دبلوماسيون عن خشيتهم من أن يؤدي استخدام حق النقض (الفيتو) من قبل روسيا مجدداً لاعتراض مشروعي قرارين أمام مجلس الأمن تقدمت بهما واشنطن لوقف النار في الغوطة والتحقيق في استخدام الكيمياوي، إلى شنّ واشنطن غارات على مواقع للنظام السوري.

وتحدث الدبلوماسيون عن أن واشنطن تعطي إشارات واضحة إلى أنها تدرس عملاً عسكرياً في سوريا.

من جهته قال مسؤول دبلوماسي إن الروس يشعرون بالضغط، ويخشون أن يتدخل الأميركيون مجدداً في سوريا في شكل أقوى.

كما أشار دبلوماسي آخر في مجلس الأمن إلى أن ذكرى هجوم خان شيخون في الرابع من إبريل/نيسان المقبل، قد تكون موعداً مؤاتياً لضربة أميركية على نظام الأسد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى