أخبار أخرى

الأمم المتحدة تتحدث عن صعوبات حول دخول نازحي عفرين إلى حلب

آدار برس- سبوتنيك

أعلن الممثل الرسمي للأمين العام للأمم المتحدة في سوريا، ستيفان ديوجاريك، أمس الخميس، أن النازحين من منطقة عفرين، لا يستطيعون مؤقتاً الدخول إلى مدينة حلب، رغم حاجة الكثيرين منهم لعناية طبية عاجلة.

وقال ديوجاريك للصحفيين: “وفقاً لتقديرات وكالات الأمم المتحدة الإنسانية، هاجر نحو 167 ألف شخص من منطقة عفرين السورية بسبب الصدامات العسكرية، ويتوجه الناس الهاربون إلى المناطق المجاورة”.

ووفقاً لديوجاريك، فإن دخول النازحين إلى مدينة حلب غير متاح مؤقتاً، وأن هذا الأمر أصبح مثيراً للقلق، وبشكل خاص ما يمس تلك الحالات الطبية التي تحتاج إلى العناية الفورية في المستشفيات المتخصصة في مدينة حلب، وأن هناك تقارير تشير إلى وفاة أربعة أشخاص بسبب غياب الرعاية الطبية الضرورية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى