أخبار أخرى

الميليشيات الإسلامية تعتقل مسناً كُردياً في عفرين.. بسبب “صرة طعام”

آدار برس-وكالات

كشف مصدر مطلع يوم الخميس، مصير ثمانيني كُردي، فقد أثره منذ أكثر من أسبوع في ريف منطقة عفرين شمال سوريا، أثناء توجهه إلى حقل الزيتون العائد له.

وأفاد أحد أقربائه لوكالة (باسنيوز)، أن «المسن الكُردي، علي سليمان علو، من مواليد 1933 من أهالي قرية ميدانكي التابعة لناحية شران، معتقل لدى الميليشيات الموالية لتركيا وموجود حالياً في سجن ميدان أكبس في ناحية راجو».

وأوضح المصدر ذاته، أن “علي علو”، والبالغ من العمر 85 عاماً، «كان متوجهاً صباح يوم 17/7/2018 إلى حقل الزيتون العائد له، إلا أن دورية تابعة للميليشيات الموالية لتركيا اعتقلته على الطريق».

وأكد أن سبب الاعتقال هو «اشتباه الميليشيات بصرّة الطعام التي كان يحملها المسن الكُردي، معتقدين أنه يمد مقاتلي الوحدات الكُردية بالمؤن»، لافتاً إلى أنه لا زال معتقلاً لحد الآن.

يذكر أن الميليشيات الموالية لتركيا كثفت مؤخراً من عمليات الاعتقال العشوائية بحق المواطنين الكُرد بتهم مختلفة، أبرزها الانتماء أو التعاون مع الوحدات الكُردية أو حزب الاتحاد الديموقراطي، وفي الكثير من الحالات تستخدم هذه التهم في سبيل ابتزاز المواطنين مالياً وطلب الفدية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى