أخبار أخرى

نائبة موالية للأكراد تغادر تركيا بعد ادانة “قضاء اردوغان” لها بإهانته

آدار برس-وكالات

عبرت نائبة تركية سابقة موالية للأكراد الحدود مع اليونان بشكل غير قانوني تمهيدا لطلب اللجوء إليها، بعد إدانتها بإهانة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وقال مسؤول بالشرطة إن ليلى بيرليك، 44 عاما، سلمت نفسها للشرطة اليونانية قرب بلدة ألكسندروبوليس، شمال شرقي البلاد، وهي بصدد طلب اللجوء في اليونان.

وتحدث المسؤول، الجمعة، شريطة عدم الكشف عن هويته لأنه غير مخول بمناقشة القضية.

وفي يناير الماضي، حكم على النائبة السابقة ضمن حزب الشعوب الديمقراطي، بالسجن 21 شهرا لإهانة الرئيس التركي، وأطلق سراحها بانتظار الاستئناف لكنها منعت من مغادرة تركيا.

واعتقلت بيرليك أيضا في 2016 مع عدد من قادة حزب الشعوب الديمقراطي، في قضية منفصلة بتهم الإرهاب، وأفرج عنها على ذمة المحاكمة، لكنها منعت أيضا من مغادرة البلاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى