أخبار

رياض درار: تلويح دمشق بالحرب في شرق الفرات غير صائب.. ولسنا صنيعة أميركية لتقسيم سوريا

آدار برس

قال الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية، رياض درار، رداً على تصريحات وزير خارجية النظام السوري، وليد المعلم، التي لوَّح فيها باستخدام القوة العسكرية في شرق الفرات: “إن قرار الحرب والتلويح بفتح جبهة جديدة غير صائب”.

ولفت “درار” إلى أن الأمور لم تحسم في إدلب بعد، والأوضاع صعبة، ويمكن أن تنتهي بخسارة أراض سورية.

وطالب النظام السوري بالعمل من أجل أن تكون الانتصارات لمصلحة الشعب، وليس على حسابه.

وقال الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية لصحيفة الحياة إنه على النظام العمل من أجل إدارة جديدة للبلاد تمنح المواطنين بانتماءاتهم المختلفة حقوقاً أوسع، وتجنب الأخطاء الماضية.

كما رفض “درار” اتهامات النظام والروس بأن قوات سوريا الديمقراطية هي صنيعة أميركية لتقسيم سوريا.

وقال: «قرارنا داخلي، ونعمل مع التحالف والأميركان على محاربة الإرهاب، ونأمل في أن ننهي المهمة معاً، وأن نتشارك في عملية إعادة إعمار ما دمرته الحرب».

وشدد على رفض أن «يتحول الأميركيون إلى قوة احتلال»، وقال: «ليس لدى واشنطن مشروع احتلال، وهم حضروا بتفاهمات مع الروس، وسيخرجون بتفاهمات معهم».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى