أخبار أخرى

الرئيس العراقي يصل طهران لبحث العلاقات بين البلدين

آدار برس-وكالات

استقبل الرئيس الإيراني، حسن روحاني، نظيره العراقي، برهم صالح، بشكل رسمي في قصر سعد آباد، وذلك ضمن زيارته الأولى إلى طهران بعد توليه منصبه الرئاسي.

روحاني قال خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره العراقي، إن “إيران والعراق يمكنهما زيادة حجم التبادل التجاري السنوي من اثنا عشر مليار دولار، إلى عشرين مليار دولار، وذلك عبر الجهود الثنائية والتعاون المشترك”.

وأضاف روحاني، أن “مد خطوط سكك الحديد بين إيران والعراق سيكون من شأنه تسهيل عملية المواصلات بين شعبي البلدين”، موضحاً أنه جرى حوار بين الجانبين حول اتصال سكك الحديد بين البلدين شرق وجنوب العراق خاصة اتصال شبكة سكك الحديد بين شلمجة والبصرة، باعتبار أن مقدمات ذلك متوفرة، مشيراً في الوقت نفسه إلى الاتفاقات السابقة بين الجانبين في مجال النفط والغاز والكهرباء.

ونوه إلى أهمية التعاون بين إيران والعراق حول تجريف نهري اروند رود وشط العرب، موضحا أن موجة الغبار التي تجتاح المناطق الجنوبية تعتبر معضلة ينبغي حلها.

وكان مسؤولون حكوميون عراقيون قد أكدوا في وقت سابق، اتفاق العراق مع إيران لمبادلة منتجات أغذية عراقية بإمدادات غاز وطاقة إيرانية.

وتسعى بغداد حاليا للحصول على موافقة الولايات المتحدة للسماح لها باستيراد الغاز الإيراني المستخدم في محطات الكهرباء بالبلاد، لحاجتها إلى مزيد من الوقت للعثور على مصدر بديل.

وقد أكدت وزارة النفط أن “مهلة الخمسة والأربعين يوماً الأمريكية لوقف استيراد الغاز الإيراني غير كافية على الإطلاق لكي يعثر العراق على مصدر بديل”، مضيفة أن”وقف استيراد الغاز الإيراني بعد المهلة سيخلق أزمة كهرباء حقيقية، والأمريكيون مدركون تماما مدى حاجة البلاد الشديدة إلى الغاز الإيراني.

وكانت واشنطن قد منحت العراق إعفاء يمكنه من استيراد إمدادات الغاز والطاقة الإيرانية ومنتجات الأغذية حين استؤنفت العقوبات الأمريكية على قطاع النفط الإيراني الأسبوع الماضي، لكن الولايات المتحدة تقول إن الإعفاء سيمتد لـ 45 يوما فقط.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى