أخبار

بعد أن حرّرتهم قسد.. 21 إيزيدياً يعودون إلى أحضان عائلاتهم في سنجار

آدار برس

عاد 21 طفلاً وفتاة من الكرد الإيزيديين إلى أحضان عائلاتهم في قضاء سنجار (شنكال) بعد تحريرهم من قبضة تنظيم داعش الإرهابي على يد قوات سوريا الديمقراطية.

وجرى تحرير هؤلاء الكرد الإيزيديين من بلدة الباغوز في ريف دير الزور الشرقي في سوريا، بعد أن اختطفهم مسلحو التنظيم عام 2014.

وأبدى أهالي المحررين عن سعادتهم بالالتقاء بالمختطفين الذين لم يعد أغلبهم قادرين على التحدث بلغتهم الأم، وفقاً لـ “رووداو”.

وقالت جيهان قادر، المحررة من قبضة داعش: “كنا في الباغوز، ثم قامت قوات سوريا الديمقراطية بنقلنا إلى بيوت الإيزيديين ومن ثم إلى الحدود، وها نحن الآن نرى عائلاتنا مرة أخرى”.

ويقيم عدد من أهالي المحررين في المخيمات، لكنهم جاؤوا من مناطق متفرقة لاستقبال أبنائهم بعد فراق إجباري دام أربع سنوات ونصف.

وقال الطفل مازن سليم: “أنا سعيد بعودتي إلى سنجار التي كانت في بالي دائماً، ولم أستطع نسيانها أبداً، سنجار هي أرض الإيزيديين ولا يمكن أن يوجدوا بدونها”.

من جانبها، قالت شهي ديرو وهي والدة أحد الأطفال المحررين: “نأمل بعون الله أن يتم تحرير الجميع من قبضة من لا يعرفون الله، وأن تعود الفتيات اللواتي اختطفهن داعش الإرهابي إلى أهاليهن بجهود كل الأطراف”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى