أخبار أخرى

ترامب: منظومة إس-400 لن تكون جزءاً من دفاعات تركيا ضمن الناتو

آدار برس

جدد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، رفض بلاده لشراء تركيا منظومة إس-400 الروسية للدفاع الجوي، مؤكداً أنها لا تتماشى مع دفاعات حلف شمال الأطلسي (الناتو).

وقال ترامب، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع أمين عام الناتو، ينس ستولتنبرغ، في لندن، قبيل انعقاد قمة الحلف، “منظومة إس-400 الروسية لن تكون جزءاً من دفاعات الناتو في تركيا لأنها أنظمة مختلفة”.

وتابع أنه “لا يمكن للأسلحة الروسية أن تكون مع أنظمة حلف الناتو، لأن الأنظمة غير متوافقة، وأنا أرحب بالحوار والمفاوضات مع تركيا لإيجاد حل بديل، وللآن تستخدم تركيا منظومة دفاع حلف الناتو”.

وكان إسماعيل دمير، رئيس هيئة الصناعات الدفاعية التركية، أعلن الشهر الماضي أن المرحلة الثانية من توريد أنظمة الدفاع الجوي الروسية “إس-400” إلى تركيا التي تتضمن إنتاجها المشترك، قد يتم تنفيذها بنهاية عام 2020.

وقال دمير على الهواء على قناة “إن تي في”: “نخطط لجدول زمني للعام المقبل. وعلى عكس الدفعة الأولى، هناك إنتاج مشترك وعملية نقل تكنولوجيا هنا. الإنتاج المشترك قد يغير الجدول الزمني، ويأجل المواعيد قليلا، ربما حتى نهاية 2020”.

وأضاف أن المشاورات الفنية جارية مع الجانب الروسي بشأن الإنتاج الجزئي لأجزاء إس-400 في تركيا.

وتم توقيع اتفاقية توريد “إس-400” إلى تركيا، في كانون الأول/ديسمبر 2017، بأنقرة. وتحصل تركيا بموجبها على قرض من روسيا لتمويل شراء “اس-400″، جزئياً.

وتسببت الصفقة بأزمة في العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة، وطالبت واشنطن بالتخلي عن الصفقة مقابل شراء منظومات باتريوت الأمريكية، مهددة بتأخير أو إلغاء بيع أحدث المقاتلات من طراز “إف-35” إلى تركيا. ومع ذلك، رفضت أنقرة تقديم تنازلات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى