أخبار

مقتل لاجئة عراقية خنقاً في مخيّم الهول.. وأصابع الاتهام تشير إلى “الداعشيات”

آدار برس

عثرت القوى الأمنية في مخيم الهول بريف الحسكة شمال شرقي سوريا على جثة لاجئة عراقية مقتولة خنقًا، وسط معلومات عن وقوف نساء “داعش” وراء الجريمة.

ونشرت وكالة “هاوار” اليوم الاثنين، أن القوى الأمنية المسؤولة عن أمن وحماية مخيم الهول عثرت ليلة أمس على جثة لاجئة عراقية مقتولة خنقاً بواسطة كبل كهرباء.

والمرأة المقتولة تدعى “جوهر” من مدينة القائم العراقية، وهي أم لطفلة تبلغ من العمر 7 أشهر.

ووفقاً للوكالة، فإن شقيقها أيضاً قُتل في وقت سابق على يد نساء “داعش” ضمن المخيم، فيما تستمر التحقيقات لمعرفة ملابسات الجريمة.

يذكر أن جرائم القتل والطعن تزايدت مؤخراً داخل المخيم، وغالباً ما تقف نساء التنظيم الإرهابي وراء هذه الجرائم التي تُرتكب بسبب الذهنية المتطرفة لدى نساء التنظيم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى